ننتظر تسجيلك هـنـا


 
العودة   منتديات وطن عمري > ๑۩۞۩๑{المنتديات الاسلامية }๑۩۞۩๑ > ~•₪• نبضآت إسلآمِيـہ ~•₪
 

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 11-27-2017, 06:17 AM
http://up.dev-point.com/uploads1/c7df093ea68e1.png
شلال الورد غير متواجد حالياً
لوني المفضل Cadetblue
 رقم العضوية : 3
 تاريخ التسجيل : Jan 2017
 فترة الأقامة : 332 يوم
 أخر زيارة : يوم أمس (11:06 AM)
 المشاركات : 19 [ + ]
 التقييم : 10
 معدل التقييم : شلال الورد is on a distinguished road
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي ولا تحسبن الله غافلا عَمَّا يَعْمَلُ الظَّالِمُونَ



بسم الله الرحمن الرحيم

« وَلَقَدْ كَرَّمْنَا بَنِي آدَمَ وَحَمَلْنَاهُمْ فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ وَرَزَقْنَاهُم مِّنَ الطَّيِّبَاتِ وَفَضَّلْنَاهُمْ عَلَى كَثِيرٍ مِّمَّنْ خَلَقْنَا تَفْضِيلاً » ( الإسراء : 70 ) .

اللهم صلي على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين وبعد...

خلق الله عز و جل الإنسان و كرمه أحسن تكريم وفضله على سائر المخلوقات فسخر له الكون كله وجعل له الأرض مهدا وسلك له فيها كل السبل ليعبُدَه وحده سبحانه حق عبادته وأقام السموات والأرض على العدل وحرّم الظلم على نفسه وجعله بين العباد محرما فقال : « يا عبادي إني حرَّمتُ الظلمَ على نفسي، وجعلتُه بينكم مُحرَّمًا فلا تَظَالَموا » . رواه مسلم .
فكما نرى أن أساس الدين كله هو العدل فيما بين العباد وبين خالقهم بعدم الإشراك به وبينهم وبين المخلوقين بعدم بغيِ بعضِهم على بعضٍ ، إذ الظلمُ أصلُ كلِّ شرٍّ، وفسادٌ للدين والدنيا، والله متصف بالعدل على التمام و الكمال فنزَّهَ نفسَه عن الظلمِ حق تنزيه .
قال عز و جل : « وَلا يَظْلِمُ رَبُّكَ أَحَدًا» . ( الكهف 49 )
وقال جل في علاه : « وَمَا رَبُّكَ بِظَلَّامٍ لِلْعَبِيدِ » . ( فصلت 46 )
ولكن هناك من يحصل منهم الظلم ، سواء في حق الله عز و جل بأن يشرك به و يكفره وهذا أعظم ظلم، وأشده كما قال سبحانه و تعالى في سورة لقمان : « إِنَّ الشِّرْكَ لَظُلْمٌ عَظِيمٌ » .
أو في حق نفسه ، وذلك بأن يهلك نفسه بالذنوب و المعاصي وهذه تعود مضرتها على نفسه أو في حق غيره ، و ذلك بأن يؤذيهم أويضرهم ، أو يتجنى عليهم ، أويعتدي على حقوقهم، أو يبخسهم أشيائهم أو يسفك دماءهم و يستحل أعراضهم و محارمهم .
و الظلم في حق العباد عقوبته وخيمة في الدنيا و في الآخرة فقد هدد الله سبحانه و تعالى الظالمين بسوء العاقبة : « وَسَيَعْلَمُ الَّذِينَ ظَلَمُوا أَيَّ مُنقَلَبٍ يَنقَلِبُونَ » .( الشعراء 227 ) .
وعاقبته أشد إذا صدر من ولاة الأمر نحو رعاياهم ، نجد اليوم بعض الحكام الظلمة ينالون من شعوبهم بكل أنواع الظلم و التي يدمي لها القلب قبل العين .
ولكن الظلم لا يدوم ، وسرعان ما ينتهي ويزول ،وسيعلم الظالمون عاقبة غرورهم .
يقول الله سبحانه وتعالى : « وَلاَ تَحْسَبَنَّ اللّهَ غَافِلاً عَمَّا يَعْمَلُ الظَّالِمُونَ إِنَّمَا يُؤَخِّرُهُمْ لِيَوْمٍ تَشْخَصُ فِيهِ الأَبْصَارُ ( 42 ) مُهْطِعِينَ مُقْنِعِي رُءُوسِهِمْ لاَ يَرْتَدُّ إِلَيْهِمْ طَرْفُهُمْ وَأَفْئِدَتُهُمْ هَوَاء » . ( ابراهيم 42-43 ) .
وقال عليه الصلاة و السلام :
(( إنَّ الله ليملِي للظالم حتى إذا أخَذَه لم يُفلِته )) أخرجه البخاري .
و قال تعالى : « وَكَذَلِكَ أَخْذُ رَبِّكَ إِذَا أَخَذَ الْقُرَى وَهِيَ ظَالِمَةٌ إِنَّ أَخْذَهُ أَلِيمٌ شَدِيدٌ » .( هود 102 ) .
والظالمُ أيامُه في الدنيا معدودةٌ ، ولكنَّ الله يُمهِلُه ؛ قال جلَّ شأنه :« فَلَا تَعْجَلْ عَلَيْهِمْ إِنَّمَا نَعُدُّ لَهُمْ عَدًّا » . ( مريم 84 ) .
قال ابن القيم - رحمه الله -: " إذا أراد اللهُ أن يُهلِكَ أعداءَه ويمحقَهم قيَّضَ لهم الأسبابَ التي يستوجِبُون بها هلاكَهم ومحقَهم ،ومن أعظمها - بعد كُفرهم -: بغيُهم وطغيانُهم ومُبالغتُهم في أذى أوليائه ، ومُحاربتهم وقتالهم والتسلُّط عليهم .
و ذكرَ الله لنا في كتابه المبين الظالمين وسُوءَ عاقبتِهم، و كيف جعلهم عبرةً لغيرهم .
فهذا فرعون طغَى وعاثَ في الأرض فسادًا، قال - سبحانه - عنه :
« إِنَّ فِرْعَوْنَ عَلَا فِي الْأَرْضِ وَجَعَلَ أَهْلَهَا شِيَعًا يَسْتَضْعِفُ طَائِفَةً مِنْهُمْ يُذَبِّحُ أَبْنَاءَهُمْ وَيَسْتَحْيِي
نِسَاءَهُمْ إِنَّهُ كَانَ مِنَ الْمُفْسِدِينَ » .( القصص 4 ) .
بل تطاوَلَ على الربِّ وأنكرَه وقال :" أَنَا رَبُّكُمُ الْأَعْلَى " . (النازعات 24 ) .
وافتخرَ بجرَيَان الماء من تحت قدمَيْه وكان يقول : "أَ لَيْسَ لِي مُلْكُ مِصْرَ وَهَذِهِ الْأَنْهَارُ تَجْرِي مِنْ تَحْتِي "
(الزخرف 51) .
والله له بالمِرصاد، يُمهِلُه ولم يُهمِله، فأجرَى الماءَ من فوقه وأغرقَه به، وقال له ساعةَ هلاكه :" فَالْيَوْمَ نُنَجِّيكَ بِبَدَنِكَ لِتَكُونَ لِمَنْ خَلْفَكَ آيَةً " . ( يونس92 ) .وهكذا قارون لما بغى وطغى :
" فَخَسَفْنَا بِهِ وَبِدَارِهِ الْأَرْضَ فَمَا كَانَ لَهُ مِن فِئَةٍ يَنصُرُونَهُ مِن دُونِ اللَّهِ وَمَا كَانَ مِنَ المُنتَصِرِينَ"( القصص81).
وشُعيبٌ - عليه السلام - دعا قومَه إلى الإسلام، ونهاهُم عن ظُلم الناس،وقال لهم: "أَوْفُوا الْمِكْيَالَ وَالْمِيزَانَ بِالْقِسْطِ وَلَا تَبْخَسُوا النَّاسَ أَشْيَاءَهُمْ وَلَا تَعْثَوْا فِي الْأَرْضِ مُفْسِدِينَ" (هود85)
فسخِروا منه فأرسلَ الله عليهم نارًا أحرقَتهم وأحرقَت أموالَهم
التي اكتسبُوها بالظُّلم، قال - سبحانه -:"فَأَخَذَهُمْ عَذَابُ يَوْمِ الظُّلَّةِ " (الشعراء 189) أي النار المُحرِقة النازلةِ عليهم من السماء
إِنَّهُ كَانَ عَذَابَ يَوْمٍ عَظِيمٍ .
وثمودُ كان ذنبُهم مع الشركِ عقرَ بهيمةٍ جعلَها الله لهم آيةً، فأرسلَ عليهم صيحةً قطَّعَت قلوبَهم.
قال شيخُ الإسلام - رحمه الله -: "فمن انتهَكَ محارِمَ الله واستخفَّ بأوامره ونواهيه، وعقرَ عبادَه وسفكَ دماءَهم كان أشدَّ عذابًا منهم".

فهل سيتعظ الظالمون و ينتهون عن غيهم و غطرستهم قبل اخذهم في اليوم العصيب الذي تشخص فيه الأبصار ؟؟ .

أما والله إن الظلـــم لــــؤم
ومازال المسيء هو الظلوم
إلى ديان يوم الدين نمضي
وعند الله تجتمع الخصــوم
لأمر ماتصرفت الليالــــــــي
وأمـر ماتوليت النجــــــــوم
ستعلم في الحســـاب إذا
التقيناغدا عند الإله من الملوم
سينقطع التروح عن أنــاس
من الدنيا وتنقطع الغموم
تلوم على السفاه وأنت فيه
أجل سفاهة ممن تـــلوم
وتلتمس الصلاح بغيـــر حلم
وإن الصالحين لهم حلوم
تنام ولم تنم عنهك المنـــايا
تنــبه للمنية يانؤووم
تموت غدا وأنت قريــــر عين
من الغفلات في لجج تعوم
لهوت عن الفناء وانت تفنـى
وماحـــي على الدنيا يدوم
تروم الخلد في دار المــــنايا
وكم قد رام غيرك ماتروم
سل الأيام عن أمم تقضــت
ستخبرك المعالم والرسوم
وماتنفك من زمـــــــن عقور
بقلبك من مخالبه كلوم
إذا ماقلت قد زجيــت غمــا
فمـــر تشعبت منه غموم
وليس يذل بإلإنصــــاف حي
وليس يعز بالغشم الغشوم
وللمعتاد ما يجـــري عليه
وللعادات ياهذا لزوم

نسأل المولى الكريم رب العرش العظيم ان يخلص المسلمين من جور الظلمة وأن يولي عليهم خيارهم ويجنبهم شر شرارهم

اللهم اعز الاسلام والمسلمين وأذل الشرك والمشركين ودمر أعداءك أعداء الدين
اللهم إنا نسألك الأمن والإيمان لجميع بلاد المسلمين يا رحمن يا رحيم يا أرحم الراحمين .




رد مع اقتباس
قديم 11-27-2017, 07:10 PM   #2
مدير عام


الصورة الرمزية عافك الخاطر
عافك الخاطر غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 1669
 تاريخ التسجيل :  May 2017
 أخر زيارة : 12-09-2017 (10:09 PM)
 المشاركات : 815 [ + ]
 التقييم :  80
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



جزاك الله خير

طرحت وابدعت


 

رد مع اقتباس
قديم 11-30-2017, 12:50 PM   #3
http://up.dev-point.com/uploads1/c7df093ea68e1.png


الصورة الرمزية نور موسى
نور موسى غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 50119
 تاريخ التسجيل :  Nov 2017
 أخر زيارة : 12-02-2017 (07:49 PM)
 المشاركات : 10 [ + ]
 التقييم :  10
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي



اللهم إني أسألك الثبات عند السؤال
اللهم إني أسألك الرضى ودخول الجنه
اللهم إني أسألك حسن الخاتمه...أمين.

جزاك الله خير


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:34 AM بتوقيت مسقط


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2017, Jelsoft Enterprises Ltd. Designed & TranZ By Almuhajir
مودي ديزاين , المصممه اميرة صمتي